نظم  مكتب التراث العمراني للاستشارات الهندسية الملتقى الهندسي الأول له يوم أمس بمناسبة مرور 10 سنوات على تأسيسه في قاعة الجرف في فندق راديسون بلو في مدينة عجمان بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال المهندس شهوان محمد المدير العام لمكتب التراث العمراني للاستشارات الهندسية في كلمته الافتتاحية بهذه المناسبة: "منذُ انطلاقةِ مكتب التراث العمراني وضعْنا نُصْبَ أعينِنا أنْ تَكونَ مساهمتُنا فعالةً في النهضة العمرانية التي تشهدها دولةُ الإمارات العربية المتحدة بشكل عام، وإمارتَـا دبي وعجمان بشكل خاص. وحتى نُلْبِسَ أهدافَنا لباساً على أرض الواقع، فقد قَدَّمْنا العشراتِ من المشاريع المميزة في إمارتَـيْ دبي وعجمان، فتركْنا بصمةً واضحة في النسيج العمراني ولا سِيّما في مدينة عجمان، وكذلك في العديد من المشاريع في بقيةِ إمارات الدولة".

وأضاف: "إنَّ الهدفَ الأساسي الذي نَصبُو إليه من وراءِ إقامةِ هذا الملتقى هو تعريفُ الـمُلَّاكِ والمطورينَ والمستثمرينَ بأحدث التقنيات والأساليب الهندسية المستخدَمة في التصميم والتنفيذ، وإطلاعُهم على أحدثِ التصاميم في المباني السكنية والتجارية".

كما أعلن المدير العام لمكتب التراث العمراني أن هذا الملتقى الهندسيِّ سيصبح تقليداً سنوياً بهدف الاستمرار في تقديمِ المزيد من المعرفة، والارتقاء في تقديمِ الخدمات التي يقدمها المكتب للعملاء.

واحتضن الملتقى أربع محاضرات نقاشية وهي: "التطور الحضري لمدينة دبي وتحديات المستقبل" ألقاها المهندس أحمد محمود آل حرم عضو المجلس التنفيذي في المجلس الدولي للمتاحف، وألقى الدكتور المهندس علي الخطيب مدير المشاريع في مكتب الوصل الجديد للاستشارات الهندسية المحاضرة الثانية بعنوان "تمديد زمن المشروع وعلاقته بإدارة وضمان الجودة"، وألقى المحاضرة الثالثة بعنوان "توفير الكلفة في المشاريع الهندسية" الدكتور المهندس وميض جاسم المدير العام لمكتب إيليت للاستشارات الهندسية، وألقى استشاري التطوير العقاري المهندس وضاح اليازجي المحاضرة الرابعة بعنوان "مشاريع التطوير العقاري".

كما ضم الملتقى الذي انعقد على مدار يوم أمس معرضاً فنياً للفنانة فيان محمد وعروضاً وخصومات على التصميم والإشراف، وقرعة على تصاميم مجانية، وتكريم شركاء التراث العمراني في النجاح.

عن مكتب التراث العمراني للاستشارات الهندسية:

يعدّ مكتب التراث العمراني للاستشارات الهندسية من المكاتب الرائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وقد ساهم في النهضة العمرانية في العديد من إمارات الدولة. منذ تأسيسه في 2012، صمم العشرات من المباني السكنية والتجارية والتعليمية والسياحية والصناعية. ونتيجة التميز المستمر في العمل الهندسي والمعماري، فقد صنف من فئة الخمس نجوم عن المباني السكنية في تصنيف حكومة دبي للمكاتب الهندسية، كما صنف ضمن أفضل خمسة مكاتب في إمارة عجمان في تقييم حكومة عجمان لسنة 2022 للمكاتب الهندسية العاملة في الإمارة. من أبرز المشاريع التي عمل عليها المكتب: جامعة العين في أبوظبي، برج أميسا في مدينة عجمان، جامعة الفلاح في دبي.

عن المهندس شهوان محمد:

حاصل على شهادة البكالوريوس في الهندسة المعمارية من جامعة حلب عام 1999، وقد عمل كمصمم معماري أول في عدة مكاتب هندسية في دولة الإمارات العربية المتحدة منذ العام 2005 حتى 2012. شارك في تأسيس مكتب التراث العمراني للاستشارات الهندسية، ومنذ ذلك الوقت وحتى الآن يشغل منصب المدير العام.



مواضيع أخرى ربما تعجبكم

0 تعليقات

اترك تعليقاً

الحقول المطلوبة محددة (*).

الاشتراك في نشرتنا البريدية