أنقذ البرازيلي إيدر ميليتاو فريقه ريال مدريد، المتصدر، من هزيمة تاريخية في معقله على يد إلتشي، وذلك بإدراكه التعادل 2-2 في الوقت القاتل الأحد في المرحلة 22 من الدوري الإسباني.

وبعدما تجاوز منافسه المتواضع بصعوبة بالغة بالفوز عليه 2-1 الخميس بعد التمديد في ثمن نهائي مسابقة الكأس بعدما كان متخلفاً، بدا ريال الأحد في طريقه لتلقي هزيمة أولى له على الإطلاق على صعيد الدوري في معقله أمام إلتشي بعد تخلفه بهدفين نظيفين.

لكن الكرواتي لوكا مودريتش قلص الفارق في الدقيقة 82 من ركلة جزاء، قبل أن يجنب ميليتاو فريق المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي هزيمته الثانية في آخر ثلاث مراحل بإدراكه التعادل في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

وبتجنبه الهزيمة الثالثة للموسم، الأولى في الدوري أمام إلتشي منذ 1978 حين سقط في ملعب الأخير، أبقى ريال على فارق النقاط الأربع الذي يفصله عن أشبيلية الثاني، المتعادل السبت مع سلتا فيغو بالنتيجة ذاتها.


المصدر : فرانس برس

مواضيع أخرى ربما تعجبكم

0 تعليقات

اترك تعليقاً

الحقول المطلوبة محددة (*).